اخر المستجدات مناولة : تحديد كيفيات وشروط الإعفاء من الحقوق الجمركية في قرار وزاري مشترك العالم للإدارة رئيس المجلس الأعلى للدولة الليبي يؤكد تطابق مواقف الفاعلين ببلاده مع المقاربة الجزائرية العالم للإدارة خمسة إرهابيين يسلمون أنفسهم للسلطات العسكرية بتمنراست وسكيكدة    العالم للإدارة حوادث المرور: وفاة 933 شخص خلال الأربعة أشهر الأولى من سنة 2018 العالم للإدارة مشروع القانون العضوي لقوانين المالية يكرس مبدأ التسيير القائم على النتائج     العالم للإدارة

توافق مبدئي على مؤسسة واحدة للنفط في ليبيا

441

قال وزير الخارجية في حكومة الوفاق الليبية محمد سيالة إن الأطراف المتنازعة توصلت إلى اتفاق من حيث المبدأ على أن تتولى مسؤولية النفط في ليبيا مؤسسة واحدة، وذلك بعد أن وردت أنباء عن انتهاء أزمة تعطيل الصادرات في مرسى الحريقة بطبرق شرقي البلاد.
وصرح سيالة للصحفيين في فيينا الثلاثاء قائلا “لا يمكن أن تدار هذه المؤسسات إلا مركزيا. ولهذا تم الاتفاق على توحيد المؤسستين الموجودتين في الشرق والغرب، بحيث تكون هناك مؤسسة نفط واحدة وشركة استثمار واحدة وبنك مركزي واحد”.
وأضاف “يجري حاليا اتخاذ الخطوات الأولى لتحقيق ذلك، وهناك اتفاق على المبادئ والنقاط الأساسية، ونحن الآن بانتظار التطبيق”.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء مساء الاثنين عن مصادر في قطاع النفط الليبي قولها إنه سيجري استئناف تحميل السفن بالنفط لتصديره من مرسى الحريقة في طبرق، بعد أن توصل مسؤولو مؤسستي النفط المتنافستين في شرق البلاد وغربها إلى اتفاق خلال محادثات في العاصمة النمساوية فيينا.
وتوقفت صادرات النفط الليبي من مرسى الحريقة منذ أوائل الشهر الجاري بسبب النزاع الدائر بين المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس -التي أعلنت ولاءها لحكومة الوفاق المدعومة من الأمم المتحدة– ومؤسسة موازية مقرها في بنغازيوتتبع الحكومة المنبثقة عن برلمان طبرق. وقالت المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس إن هذا التعطيل يكلف البلاد عشرة ملايين دولار يوميا.
ونقلت رويترز عن مصادر قريبة من المفاوضات التي جرت في فيينا قولها إن الجانبين اتفقا على استئناف تحميل شحنات النفط من مرسى الحريقة “لتفادي الإضرار بخطوط الأنابيب وتفادي أزمة مالية، وحتى لا تحدث انقطاعات أخرى في إمدادات الطاقة”.
وقد أدى تعطيل الصادرات من مرسى الحريقة إلى انخفاض إنتاج النفط الليبي من نحو 360 ألف برميل يوميا إلى نحو 230 ألف برميل يوميا، وذلك بسبب انخفاض إنتاج حقلي مسلة والسرير في شرق البلاد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى