اخر المستجدات مكافحة الجرائم العابرة للحدود: إصدار 727 أمر بالقبض خلال ثلاث سنوات الماضية العالم للإدارة القضاء على إرهابيين اثنين بولاية بسكيكدة (وزارة الدفاع) العالم للإدارة كهرباء: إطلاق أول مناقصة لإنتاج 150 ميغاواط من الطاقات المتجددة موجهة للمستثمرين المحليين قبل نهاية 2018 العالم للإدارة مكافحة الاتجار بالبشر: الجزائر تعلن عن العديد من الإجراءات للتكفل بالضحايا العالم للإدارة قانون السلم و المصالحة الوطنية ساهم في إرساء دولة القانون و حماية الحريات الفردية و الجماعية العالم للإدارة

طمار يشرف على اطلاق عملية توزيع أزيد من 50 ألف وحدة سكنية عبر الوطن

أطلق وزير السكن والعمران والمدينة عبد الوحيد  طمار سهرة امس  الأحد عملية توزيع أازيد من 50 ألف وحدة سكنية عبر الوطن في حفل  نظم بالقاعة المتعددة الرياضات ببلدية الشراقة (العاصمة)بحضور وزير الداخلية  والجماعات المحلية نور الدين بدوي ووزيرة التضامن الوطني والاسرة غنية الدالية  ووزير المالية عبد الرحمان راوية ووالي ولاية الجزائر عبد القادر زوخ.

وخلال الحفل الذي عرف حضور العديد من العائلات المعنية بتسلم مفاتيح سكناتها,  أكد وزير السكن السيد عبد الوحيد طمار على التزام القطاع بمواصلة عمليات توزيع  السكنات فور جاهزيتها من الناحية التقنية وعمله المستمر على ضمان النوعية   باشراك جميع الشركاء من مهندسين معماريين ومهندسين مدنيين ومرقين عقاريين.

وكشف الوزير خلال الحفل عن وجود 700 ألف وحدة سكنية في طور الانجاز حاليا,  سيتم توزيعها بانتظام وبالتدريج بعد استكمال انجازها.

وحسب السيد طمار فإنه تبعا لتعليمات رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز  بوتفليقة  يعد القطاع مجبر على تحسين المنتوج  وتقديم سكنات ذات جودة ونوعية  مع الاحذ بعين الاعتبار الانتاج المحلي في البناء الذي يعرف تحسنا كبيرا من  حيث النوعية.

وتابع قائلا:” إننا مدركون أن طلب السكن اليوم تغير.. قبل 20 سنة كنا نبحث عن  سكن فقط.. مشاريع عظيمة تجسدت وأصبح الطلب اليوم أكثر إلحاحا من حيث النوعية ,  كما أصبحت الفئة الشبابية تطالب بالسكن ولهم الحق في ذلك “.

وفي تصريح مشترك لوزير السكن مع الوزراء الضيوف على هامش الحفل, أوضح ان  الهدف من البرامج المسطرة يكمن في تسليم احياء متكاملة,  والقضاء على السكن  الهش بالتعاون مع السلطات المحلية للعاصمة , والذي يتضمن برنامج ب 500 الف  وحدة سكنية للقضاء على السكن الهش.

وقال الوزير ان سنة 2018 ستعرف عمليات توزيع اخرى ستبرمج بالموازاة مع حفلات  دينية ووطنية.

كما اكد الوزير على ضرورة ترقية حياة ذوي الاحتياجات الخاصة في مختلف  المجالات لاسيما في مجال تكييف العمارات والمباني وفقا لمتطلباتهم  وتخصيص  سكنات تتماشى  مع احتياجاتهم وادراج التقنيات المسهلة لحياتهم.

وفي الموضوع اشارت  وزيرة التضامن الوطني والاسرة غنية الداليا الى مجهودات  القطاعين في تحسين حياة هذه الفئة, بحيث تم الاتفاق مع قطاع السكن على تخصيص   خانات لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة ضمن استمارات طالبي السكن, تمكنهم من  التصريح بإعاقتهم وتحديد نوعيتها.

من جانبه أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي ان الجزائر  اليوم تقدم رسالة قوية بأن “برنامج رئيس الجمهورية يتجسد حرفيا  وبخطوات ثابتة  عبر مختلف القطاعات”, وأوضح ان كل الامكانيات مسخرة لتجسيد التزامات رئيس  الجمهورية في ظل الحركة التنموية  النشيطة, والتي تعرف العديد من المشاريع  التنموية في عدة قطاعات.

وتابع بدوي :” البرامج التنموية تمس عدة جوانب عدا السكن على غرار تزويد  المواطنين بالمياه والكهرباء وانجاز الطرقات والمشاريع العمومية وغيرها, مؤكدا  ان الرقي باحتياجات المواطن وتلبيتها تبقى أولوية الحكومة”.

من جانبه أوضح وزير المالية عبد الرحمان راوية, أن توزيع هذا الكم من السكنات  جاء نتيجة الخطوات الكبرى التي تقوم بها الحكومة بتوجيهات من رئيس الجمهورية.

وقال وزير المالية  في رده على أسئلة الصحافة أن ” السيولة المالية متوفرة  حاليا لتجسيد مختلف برامج السكن واستكمالها, وذلك بفضل السياسة الحكيمة  المنتهجة من طرف الدولة, بقيادة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة”.

واستفاد  سهرة الاحد ما يزيد عن 50.000 مواطن من مختلف الصيغ السكنية عبر 48  ولاية.

وخلال الحفل تم منح اشارة الانطلاقة لتوزيع اكثر من 24.000 وحدة سكن ريفي  بنسبة تزيد عن ال 48 في المائة من مجموع الصيغي واكثر من 6.000 وحدة بيع  بالايجار (عدل) واكثر من 13.000 وحدة سكن عمومي ايجاري.

وستستفيد العاصمة من حصة تقدر ب2.000 وحدة البيع بالايجار(عدل).

وتندرج هذه العملية في اطار استراتيجية الوزارة لإعادة بعث المشاريع المتأخرة  واعادة بعث الورشات المتوقفة.

وتميزت عملية التوزيع بمشاركة 9 وزراء آخرين قاموا بإطلاق العملية مرة واحدة  بالموازاة مع العاصمة عبر 9 ولايات وهي عنابة بالنسبة لوزير النقل والاشغال  العمومية عبد الغني زعلان والجلفة بالنسبة لوزير الفلاحة السيد عبد القادر  بوعزقي وولاية وهران بالنسبة لوزيرة البريد و تكنولوجيات الاتصال والرقمنة هدى  ايمان فرعون.

كما أشرف وزير الثقافة السيد عز الدين ميهوبي على اطلاق العملية من ولاية  باتنة ومن بشار وزير الموارد المائية السيد حسين نسيب ومن قسنطينة وزير  الشباب والرياضة السيد محمد حطاب ومن معسكر وزير العمل والضمان الاجتماعي مراد  زمالي.

في حين أطلق العملية من اليزي وزير السياحة السيد عبد القادر بن مسعود ومن  البويرة وزير التجارة سعيد جلاب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى