اخر المستجدات مناولة : تحديد كيفيات وشروط الإعفاء من الحقوق الجمركية في قرار وزاري مشترك العالم للإدارة رئيس المجلس الأعلى للدولة الليبي يؤكد تطابق مواقف الفاعلين ببلاده مع المقاربة الجزائرية العالم للإدارة خمسة إرهابيين يسلمون أنفسهم للسلطات العسكرية بتمنراست وسكيكدة    العالم للإدارة حوادث المرور: وفاة 933 شخص خلال الأربعة أشهر الأولى من سنة 2018 العالم للإدارة مشروع القانون العضوي لقوانين المالية يكرس مبدأ التسيير القائم على النتائج     العالم للإدارة

لمواجهة التحديات الراهنة مونية مسلم تدعو إلى إعادة تفعيل النشاط الكشفي المغاربي

905447110
دعت وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة مونية مسلم سي عامر أمس السبت بالجزائر العاصمة الى ضرورة “إعادة تفعيل وبعث النشاط الكشفي المغاربي للتمكن من مواجهة التحديات التي تعرفها المنطقة في مختلف المجالات”.
و أوضحت الوزيرة وممثلة الوزير الأول عبد الملك سلال في كلمة لها في أشغال المؤتمر الخامس للاتحاد الكشفي للمغرب العربي أن “الظروف الاستثنائية والتحديات الصعبة التي تمر المنطقة العربية وكذا المغاربية تستدعي تجنيد الطاقات الشبانية لحماية الأوطان والدفاع عن الهويات وتستلزم تنشيط العمل الكشفي لتمتين الروابط بين شعوبنا”.  وترى السيدة مسلم في هذا الإطار بأن “المخاطر المتربصة بالشباب المغاربي والمرتبطة أساسا بمختلف مظاهر الإنحراف من بينها التطرف والإرهاب والمخدرات وكذا ما تفرزه الشبكة العنكبوتية من أخطار يدفع الجميع إلى ضرورة التفكير بعمق في الخطوات التي يجب اتخاذها لحماية شبابنا ومستقبل أمتنا”.  ولن يتأتى ذلك على حد تعبيرها الا من خلال “دعم التواصل والتعاون المشترك وتبادل التجارب وتنسيق المواقف وبناء جسور المحبة بين شبيبة المغرب العربي”.  ودعت الوزيرة إلى ضرورة “مراجعة لوائح القوانين الاساسية للاتحاد الكشفي المغاربي لمنحه مزيدا من حرية الحركة وفعالية التدخل ويمكنه من التعاطي المثمر والتفاعل الجيد مع المعطيات السياسية والاجتماعية المستجدة على المستويات الدولية والإقليمية والوطنية” .  كما شددت على وجوب التوجه نحو “تحضير المرحلة الجديدة للاتحاد من  خلال مراجعة تركيبة هيئاته ولجانه وتكييف البرامج وفق الأهداف المسطرة  والعمل تنسيق الموارد المشتركة والمقومات الجماعية ووضعها في خدمة الصالح  العام .”  ولدى تطرقها إلى المكانة التي تحتلها الكشافة الإسلامية الجزائرية في المجتمع ذكرت السيدة مسلم بكل “الجهود التي تبذلها السلطات العمومية لرفع مستوى التنسيق مع المجتمع المدني واقحامه الفعلي في القضايا الوطنية ليساهم في وضع السياسات وتقييمها” لفائدة المجتمع.
كما ذكرت ب”العناية التي يوليها رئيس الجمهورية للحركة الكشفية الذي ما فتئ يشجعها على تبوء مركز الصدارة ضمن حركية المجتمع المدني والحركة الجمعوية ويؤمن بدورها الرئيسي في قيادة قاطرة العمل الانساني التطوعي ونشر مبادئ الانسانية النبيلة وترسيخ القيم الاصيلة في أوساط المجتمع ولدى الشباب “.
كما ذكرت الوزيرة بأهمية هذا اللقاء الذي يتزامن مع الذكرى ال80 لتأسيس  الكشافة الإسلامية الجزائرية في 1936 من طرف قائدها الشهيد محمد بوراس .  وأشارت السيدة مسلم في هذا السياق إلى الدور الكبير الذي قامت به هذه الحركة الكشفية أبان الثورة التحريرية حيث قدمت شبابا متشبعا بالروح الوطنية في ميادين الجهاد والاستشهاد في سبيل تحقيق الاستقلال الوطني أمثال العربي بن مهيدي وديدوش مراد وأحمد زبانة وحسيبة بن بوعلي وغيرهم من الشهداء الآخرين .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى