أكد على أهمية العودة للمنتوج التقليدي بن مسعود: ضرورة التكفل بالمناطق الغابية بإنجاز مشاريع سياحية

من الضروري التكفل بالمناطق الغابية من خلال انجاز مشاريع سياحية جديدة بها، هذا ما شدد عليه  وزير السياحة والصناعة التقليدية عبد القادر بن مسعود،  مشيرا إلى أن “الفنادق القديمة التي توجد بهذه المناطق تخضع حاليا الى عملية تهيئة وتجديد واسعة النطاق حيث سيتم فتحها قريبا”. 

وذكر  بن مسعود على هامش زيارته  للصالون الدولي للتجهيزات والخدمات الفندقية والاطعام ، الاطار بالاتفاقية التي أبرمت بين قطاعي السياحة والفلاحة تقضي بـ”تخصيص فضاءات على مقربة هذه المناطق الجبلية قصد انجاز مشاريع سياحية بها لدعم السياحة الجبلية والبيئية”, مفيدا بأنه سيتم ايضا خلال الايام المقبلة “ابرام اتفاقية مماثلة مع مديرية الغابات لتعزيز الاستثمار السياحي في الفضاءات المجاورة للغابات”.

وأكد  الوزير من جهة أخرى  على ضرورة تحسين المنتوج الوطني بدعم  وتعزيز الاستثمار في صناعة الاثاث وتوفير كل التجهيزات الخاصة بديكور المؤسسات السياحية مع مراعاة المواصفات العالمية في مجال التصميم والابتكار.

وأشاد الوزير بـ”مستوى المنتوج الوطني الرفيع” الخاص بتأثيث وتزيين الفنادق وكذا التجهيزات المخصصة للمطاعم ” داعيا الى ضرورة “اقامة شراكة حقيقية مع المؤسسات العالمية الكبرى للاستفادة من تجاربها وخبراتها في هذا المجال قصد بلوغ الامتياز المواصفات العالمية”. كما شدد بن مسعود على أهمية “العودة الى المنتوج التقليدي الوطني والمحلي لتزيين وتأثيث المنشآت السياحية عمومية أو خاصة ” منوها بالجهود المبذولة حاليا من طرف الشباب في هذا المجال الذي ابدوا رغبتهم في انشاء مؤسساتهم والمساهمة في تأثيث هذه المرافق السياحية بمواد محلية و بمنتوجات الصناعة التقليدية”.

وذكر في هذا الاطار بوجود 920 مشروع سياحي طور الانتهاء من الانجاز مما يستدعي توفير كل الوسائل لتجهيزها تماشيا مع متطلبات الزبائن.

شاهد أيضاً

ميناء جنجن : توقع ارتفاع المعاملات التجارية إلى 25 ٪

كشف المدير العام بميناء جنجن عبدالسلام بواب عن ارتفاع نسبة عمليات الاستيراد والتصدير عبر الميناء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *