حجز 250 طن من القنب الهندي خلال ال6 سنوات الأخيرة بالجزائر

أعلن مسؤول بالمديرية العامة للأمن الوطني يوم الأربعاء بالجزائر العاصمة عن حجز 250 طن من القنب الهندي خلال ال6 سنوات الماضية من طرف المصالح المختصة للأمن الوطني و عن تفكيك أكثر من عشرين شبكة مختصة في الاتجار غير الشرعي بالمخدرات.

و في مداخلة له على أمواج الإذاعة الوطنية أكد جمال قسوم، عميد أول و رئيس المصلحة المركزية لمكافحة الاتجار غير الشرعي بالمخدرات أنه تم حجز 250 طن من القنب الهندي خلال ال6 سنوات الأخيرة، سيما 56 طن من القنب الهندي في 2012 و 40 طن في 2013 و 25 طن في 2016 قبل تراجع الكميات المحجوزة إلى 6 طن في 2017 و ال8 أشهر الأولى من 2018 إضافة إلى 12 كلغ من الكوكايين و 32 كلغ من الهيروين و 6ر3 مليون من مختلف أنواع المهلوسات.

و أرجع السيد قسوم تراجع حجز كميات القنب الهندي إلى تدعيم وسائل  مكافحة هذه الآفة و اعادة انتشار القوات المسلحة الوطنية (على مستوى الحدود).

و يرى نفس المسؤول أن أكثر من عشرين شبكة مختصة في الإتجار غير الشرعي  بالمخدرات تم تفكيكها و القضاء عليها وكذا معالجة 120.000 قضية تم على اثرها  تقديم 150.000 شخص أمام الجهات القضائية المختصة.

و لمواجهة آفة المخدرات، أوضح المتدخل أن الجزائر تبنت إستراتيجية  الوقاية و المكافحة ترتكز على مقاربة مدمجة تشرك جميع الدوائر  الوزارية.

كما أضاف السيد قسوم أن ظاهرة الاتجار بالمهلوسات ظاهرة عالمية ” تشهد  تفاقما” و تمس جميع المجتمعات منها المجتمع الجزائري لعدة أسباب  مثل موقعها الجغرافي الذي يجعل منها محورا مفتوحا على أوروبا و الشرق الأوسط و  الساحل.

و يرى نفس المسؤول أن الجزائر “انتقلت للأسف من بلد عبور إلى بلد  مستهلك” مضيفا أن كميات كبيرة تلج السوق المحلية.

شاهد أيضاً

“أونساج” و”كناك”: الشباب المستثمرين الذين فشلت مشاريعهم لن يتابعوا قضائيا

أكد وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، مراد زمالي، يوم الخميس بتيزي وزو، أن الشباب المستثمرين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *